حساسيّة الرّبيع، ما الحلّ؟

في كل فصل ربيع من السّنة يعاني الكثيرون من الحساسيّة المعروفة بإسم الرّمد الرّبيعي والّتي قد تصيب العيون كما قد يعاني البعض من حساسيّة الأنف والأذن والحنجرة.

علاجات حساسيّة العيون غالباً ما تكون عبر استعمال أدوية بشكل قطرات مضادّة للحساسيّة تباع في الصّيدليّات، كما قد تساعد قطرات الدّموع الإصطناعيّة من ترطيب العيون وحمايتها وتقي من إحمرارها في هذا الفصل من السّنة.

ومن علاجات حساسيّة الأنف والأذن والحنجرة هنالك بخاخ المياه المالحة ، القطرات الموضعية، و الحبوب المضاضة للحساسية. وفي الحلات الّتي لا تتجاوب مع الحبوب المضادّة للحساسيّة، قد يتمّ الّلجوء إلى البخّاخات التي تحتوي على مادّة الكورتيزون أو الأقراص أو الحقن التّي تحتوي على مادّة الكورتيزون والّتي يصفها الطّبيب.

إن الحساسية قد تتفاقم و تؤدي الى التهابات في الجيوب الأنفية، و في الأذن. لذلك استشارة الطبيب مهمة لتناول العلاج المناسب. ويجدر الذّكر أنّ العمليات الجراحية العشوائية لا تعالج مشكلة الحساسية لذلك من المهم اقامة تشخيص دقيق عند الطبيب المختص

comments powered by Disqus