آثار جانبيّة خطيرة لبعض أدوية الغثيان

يجدر الحذر من الأدوية التّالية الدومبيريدون (المعروف تجاريّاً بالموتيليوم) ومن الميتوكلوبراميد (المعروف تجاريّاً بالبريمبيران).

إذ بيّنت دراسات أنّ كلا الدوائين مرتبط بزيادة الآثار الجانبية الخطرة على القلب والتّسبّب بالموت المفاجىء. وخاصّةً لدى المرضى الأكبر سنا من 60 عاما، والذين يتناولون جرعات يومية أكثر من 30 ملغ، أوالذين يتناولون أدوية أخرى لها تأثيرات مماثلة على القلب أو تقلل من تصريف الدومبيريدون من الجسم.

 وكانت قد أوصت لجنة وكالة الأدوية الأوروبية لتقييم مخاطر الأدوية بتغييرات في استخدام الموتيليوم في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي بتخفيض الجرعات المسموح بها  من الدومبيريدون (الموتيليوم) إلى 10 ملغ ثلاث مرات يوميا كحد اقصى للبالغين والمراهقين الذين يزيد وزنهم عن 35 kg أو أكثر، كما وأوصت اللجنة بتخفيض مدّة العلاج.

إلّا أنّها لم تصدر بعد توصيات بخصوص البريمبيران. فإلى أن تصدر توصيات رسمية يجب عدوم تناول هذه الأدوية من دون متابعة طبّية.

comments powered by Disqus